أمازون استحوذت على سوق دوت كوم بعد جدل إعلامي مثير

بعد شهور طويلة من المفاوضات صاحبها جدل إعلامي مثير خلال الأيام الماضية تم الإعلان رسميًا اليوم أن أمازون استحوذت على سوق دوت كوم المنصة الرائدة في مجال التجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط.

كانت أمازون Amazon قد دخلت في مفاوضات ماراثونية مع مؤسسي موقع سوق دوت كوم والمساهمين منذ العام الماضي.

سوق دوت كوم والتي مقرها في دبى هي المنصة الأكبر في سوق التجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط

  • أنشئت عام 2005 كموقع مزادات وتحولت في عام 2011 إلى البيع بالتجزئة عبر الإنترنت.
  • تسيطر سوق دوت كوم على ما يقرب من 75% من سوق التجارة الإلكترونية في المنطقة العربية.
  • وتتركز أعمالها في دول الإمارات والسعودية ومصر والكويت وتصل خدماتها إلى قطر والبحرين وسلطنة عمان.
  • قامت سوق دوت كوم ببيع ما يقرب من 8 مليون سلعة في أكثر من 31 قسم.
  • وتعتبر الوكيل الوحيد للعديد من شركات الهواتف الذكية مثل وان بلس في المنطقة.

كانت أمازون قد أوقفت المفاوضات في نهاية العام الماضي نظرًا لتمسك ملاك سوق دوت كوم بمبلغ مليار دولار في مقابل إتمام الصفقة.

لكن مع انسحاب المنافس الرئيسي في الصفقة ماجد الفطيم.

عادت الأنباء مجددًا الأسابيع الماضية عن عودة المفاوضات حول مبلغ 650 مليون دولار في مقابل الاستحواذ الكامل على المنصة التجارية العربية الأشهر.

وقد كانت سوق دوت كوم رفضت من يومين عرض تقدمت به شركة إعمار مولز الإماراتية للاستحواذ على الشركة في مقابل 800 مليون دولار مما سبب جدل كبير على المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الإجتماعي.

أمازون استحوذت على سوق دوت كوم

رونالدو مشحور الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لموقع سوق دوت كوم صرح اليوم :

“أن موقعه أصبح ضمن عائلة أمازون ويأمل أن تستمر المسيرة وأن يتم استغلال الخبرات والتقنيات الكبيرة التي تملكها أمازون من أجل خدمة أفضل للمستهلك العربي”.

وعلى نفس النهج تحدث النائب الأول للرئيس التنفيذي لأمازون روس غراندينتي :

“أن أمازون وسوق تتشاركان نفس الرؤية ونفس القيم التي تقوم على خدمة أفضل وخطط أكبر للتوسع وكما أن أمازون تسعى للتعلم من خبرات سوق الكبيرة مع المستخدمين في الأسواق العربية”.

لم يتم الكشف بعد عن القيمة الفعلية للصفقة لكن تم الإعلان أن إجراءات إنهاء الصفقة سوف تتم خلال عام 2017.

خلال هذه الفترة سوف يتم الإبقاء على العلامة التجارية سوق دوت كوم.

كذلك سوف يتم الإبقاء على رونالدو مشحور كرئيس تنفيذي ودخول بعض العناصر الجديدة من أجل تطوير الأعمال.

هل أنت متحمس لدخول شركة عملاقة مثل أمازون إلى أسواقنا العربية؟

ماذا تتوقع أن تكون آثار هذه الصفقة على السوق في المنطقة؟

وما هي الفائدة التي سوف تعود على الشركات الناشئة العربية بعد هذه الصفقة؟

شاركونا أفكاركم من خلال التعليقات.

 

اكتب تعليق

مشاركة