مراجعة هاتفى iPhone 7 و iPhone 7plus والمقارنة بينهما

أطلقت شركة أبل منذ ساعات هاتفها الجديد iPhone 7 – أيفون 7 وذلك في مدينة سان فرانسيسكو الأمريكية, معلنة وصول عدد أجهزة الأيفون المباعة حول العالم إلى بليون جهاز , وأنه من المتوقع  تضخم هذا الرقم كثيراً عقب الإعلان عن iPhone 7 و iPhone 7 plus, لكن هل جاءت مواصفات أيفون 7 الجديدة على نفس درجة طموح مستخدمي هواتف أبل هذا ما سنحاول أن نوضحه في هذه المراجعة.

تصميم ومتانة iPhone 7

المواصفات الأولى لتصميم و هيكل iPhone 7 و iPhone 7plus تشير إلى أن الهاتفين لم يخضعا لخطة تطوير  الشكل الخارجي, و أن المستخدمين الذين يرغبون في تصميم جديد من أبل عليهم الانتظار عاما أخر, وأن جميع التكهنات و الإشاعات حول الهاتف الجديد كانت بعيدة تماماً عن الحقيقة!

جاء الهاتفان iPhone 7 و iPhone 7plus بنفس الهيكل المعدني (الألومنيوم) المستخدم في النسختين السابقتين iphone6 و iphone6 plus اللذين أطلاقا العام الماضي دون تغيير يذكر.

حتى أنهما جاءا بنفس مقاييس حجم الشاشة 4.7 بوصة لهاتف أيفون7 و 5.5 بوصة لأيفون 7 بلس, بينما جاء الاختلاف في دقة وضوح الشاشة التي جاءت بدقة 1920×1080 بيكسل لنسخة بلس و 1334× 750 بيكسل لأيفون7.

الملاحظة الوحيدة التي يمكن ذكرها حول الهيكل و التصميم الخارجي أن هناك تطويراً و تحسيناً في الإخراج الأخير لشكل الهاتف من حيث قوة اللمعان و جودتها و أن ظهر الهاتف لم يعد مرتبطاً كالسابق بهوائي الجهاز حيث تم ربط الهوائي بأعلى و أسفل الهيكل فقط.

ايفون 7 مقاوم للماء

%d8%a3%d8%a8%d9%84-%d8%a2%d9%8a%d9%81%d9%88%d9%86-7

من مميزات هيكل iPhone 7 و iPhone 7plus أنه جاء أخيراً مقاوماً للماء و الأتربة ويمكن استعمال الهاتف لمدة نصف ساعة على عمق متر واحد في الماء دون الخوف من عطب الجهاز.

إلا أنّ موقع أبل أوصى المستخدمين الذين سيشترون الهاتف الأسود الفاحم بضرورة شراء حافظة خارجية رغم أنه يتمتع بنفس مواصفات وقوة بقية الأجهزة الأخرى إلا أنه – و حسب الموقع – فإن الهيكل نتيجة شدة سطوعه و صقله قد تظهر عليه أثار الخدوش بشكل أوضح.

أمّا واجهة الهاتف فليس هناك تحديث يذكر عليها غير ما اعلنته أبل من أن هاتفي iPhone 7 و iPhone 7plus يأتيان بدرجة وضوح لشاشة الريتنا أكثر 25% من السابق وأن الشاشة فائقة الجودة تعرض الألوان بشكل أكثر تطوراً يشبه عرض شاشات السينما!

التكهنّ الوحيد الذي صادف نجاحاً في شكل هاتف أبل الجديد هو استغناء الشركة عن مدخل سماعات الرأس التقليدي (3.5 ملليمتر) لصالح سماعات جديدة يمكنها استخدام منفذ Lightning. أمَّا من لديه سمَّاعات قديمة ويرغب في استخدامها، ستوفّر أبل ملحق يعمل على تحويل المنفذ.

%d8%a2%d9%8a%d9%81%d9%88%d9%86-7-%d8%b3%d9%85%d8%a7%d8%b9%d8%a7%d8%aa-768x315

طرحت أبل هاتفيها الجديدين بعدد مميز من الألوان مثل الفضي, الذهبي و الوردي الذهبي بالإضافة إلى درجتين من الأسود هما الأسود الفحمي اللامع و الأسود المطفى الذي هو مزيج ما بين اللون النحاسيّ و النيكل و الرصاص.

كاميرا iPhone 7

جاءت  كاميرا هاتف iPhone 7 بدقه 12 ميجا بيكسل لتقدم صوراً رائعة و ثابتة مع عرض زاوية العدسة 28 ملليمتر و اتساع 1.8 فقط مع متحسس أقوى 60% من الهاتف السابق .

وكذلك شهدت بقية مكونات الكاميرا تحسينات ملحوظة خاصة فيما يتعلق بالفلاش الذي أصبح أقوى 50% من فلاش هاتف أيفون 6 بلس مع إضافة متحسس لزيادة حجم الضوء عند التقاط الصور في الأماكن المغلقة أو ضعيفة الإضاءة.

تتوفر في  كاميرا iPhone 7 وبالطبع iPhone 7 plus  خاصية التعرف على الوجوه و الأجسام وإمكانية دمج صورتين معاً في كدر واحد وحسب إعلان أبل فإن كل لقطة مصورة تستهلك 100 بليون عملية داخلية في الهاتف في زمن لا يتجاوز 50 جزء من الأف في الثانية.

من الخصائص الجديدة التي تدعمها كاميرات هاتفي iPhone 7 و iPhone plus ما يعرف باسم (RAW) وهي الخاصية التي يفضلها المصورون المحترفون و التي تتيح المزيد من التحكم عند تحرير الصور.

أمّا الكاميرا الأمامية لهاتفي iPhone 7 و iPhone plus دقتها إلى 7 ميجا بيكسل مع عدد من التحسينات الأخرى التي جعلتها توفر صورة أكثر جودة بالإضافة إلى خصائص مثل التركيز الآلي و الثبات.

%d8%a2%d9%8a%d9%81%d9%88%d9%86-7-%d9%87%d9%80

كاميرا iPhone 7 plus

من المميزات التي تفردت بها كاميرا IPHONE 7 PLUS   عن IPHONE 7  وجود كاميرا أخرى أساسية بجوار الكاميرا التقليدية و بدقة 12 ميجا بيكسل أيضاً ولكنها جاءت بعدسات مقربة (تليفوتوغرافى) بسمك 56 مليميتر وبمنفذ f/2.8  ليصبح أيفون 7 بلس الهاتف الأول ضمن هواتف أبل الذي يعمل بنظام الكاميرا المزدوجة التي سبقته فيها أجهزة أخرى مثل  LG G5.

تطويرات على مكونات IPHONE 7

من الأشياء التي شهدت تطويراً في هاتف IPHONE 7 و IPHONE 7 plus  المفتاح الرئيسي للهاتف الذي يقوم بهمة التحقق من الهوية حيث لم يعد يعمل بالضغط كالسابق و إنما باللمس فقط حيث يجري الهاتف مسحاً عند طريق الاهتزاز.

كما شهدت السماعات الخارجية أيضاً تطويرا ً حيث تستعمل أبل الأن تقنية الاستريو و التي تقول عنها أنها “زادت من مستوى حيوية الصوتيات”

تستخدم أبل في هاتفيها الحديثين IPHONE 7 و IPHONE 7 plus   أقوى المعالجات المستخدمة وهو المعالج رباعي النواة (A10) الذي يعتبر أسرع بمقدار 40 % عن المعالج المستخدم في هاتفي  IPHONE 6 و  IPHONE 6 plusمما دفع أبل إلى التأكيد أن الهاتفين الجديدين سيكونان أسرع 120 مرة مقارنة بهواتف السنة الماضية.

تم تقسيم نويات المعالج بحيث تختص النواتان الأوليتان بالمهام الثقيلة والنواتان الأخيرتان لباقي المهام وقد صممت أبل برمجيات خاصة لتحديد نوع المهام على الهاتف و إحالتها إلى النويات المناسبة.

أما عن ذاكرة الهاتف العشوائية (RAM) فقد جاء هاتف IPHONE 7 بذاكرة عشوائية 2 جيجابايت وكذلك  جاء IPHONE 7 plus  كما شهد الهاتفان تطويراً في معالج الرسوميات ليصبح أفضل من القديم بنسبة 50% على الأقل.

بطارية هاتفي IPHONE 7 و IPHONE 7 plus

رغم أن البطارية لم تشهد تحسينات كبيرة  في الهاتفين الجديدين إلا أنها تعتبر أفضل بطاريات أجهزة أبل حالياً حيث تشير مؤشرات شركة “كوبرتينو” إلى أن عمر البطارية سيزيد في هاتف IPHONE 7 بمقدار ساعتين عن هاتف IPHONE 6 بينما سيزيد ثلاث ساعات في هاتف IPHONE 7 plus.

%d8%a2%d9%8a%d9%81%d9%88%d9%86-7-%d8%af

موعد نزول IPHONE 7   للأسواق والأسعار

بحسب ما أعلنت عنه شركة أبل فإن حجز هاتفي IPHONE 7   و IPHONE 7 plus للشراء سيكون بدءًا من يوم التاسع من سبتمبر الجاري بينما لن يتم طرح الأجهزة في المحلات التجارية قبل السادس عشر من ذات الشهر.

كما أوضحت الشركة أن أسعار IPHONE 7   تبدأ من 649 دولار وأنه لم يعد هناك وجود لسعة تخزين 16 جيجابايت التقليدية حيث تبدأ الأجهزة بسعة 32 و 128 و 256 جيجابايت, وأن نسخة الهاتف ذات اللون الأسود الفاحم فقط التي يمكن الاختيار ما بين سعتيها 128 و 256 جيجابايت.

أمّا سعر IPHONE 7 plus فيبدأ من 769 دولار  والذي يأتي بنفس السعات التخزينية السابقة كما أعلنت أبل أنها قامت أيضاً بزيادة السعة التخزينية للهواتف القديمة IPHONE  SE, IPHONE 6 , IPHONE 6 plus لتبدأ جميعها بسعة 32 جيجا بايت بدلاً من 16 جيجابايت.

لا يبدو أن هاتفي IPHONE 7   و IPHONE 7 plus قد جاءا بمواصفات خارقة كما كان يتوقع عشاق أبل لكن في نفس الوقت قدم الهاتفان أرقى المواصفات للأجهزة الحديثة خاصة قوة الهاتف و سرعة الأداء مع التطويرات التي شهدها نظام التشغيل IOS 10  في نسخته الجديدة.

اكتب تعليق

مشاركة